قطاع غزة معارك ضارية بين المقاومة وقوات الاحتلال بعد ليلة كبدت فيها المقاومة الاحتلال خسائر كبيرة في محور نتساريم.

ففي مدينة رفح جنوبي القطاع نشرت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، صورا قالت إنها لتصدي مقاتليها لقوات إسرائيلية متوغلة في محاور التقدم بالمدينة، وتفجير دبابة من المسافة صفر.

وفي حي الشجاعية قالت كتائب القسام إنها استهدفت قوة إسرائيلية من 14 جنديا تحصنت في منزل بقذيفة “تي بي جي” (TBG) وأوقعتهم بين قتيل وجريح.

واستهدفت ناقلة جند إسرائيلية من نوع نمر في الحي، وقالت إنها أوقعت قوة إسرائيلية راجلة بين قتيل وجريح.

كما أعلنت الكتائب أنها أجهزت مع سرايا القدس “على جنديين صهيونيين من المسافة صفر في الحي”، وبثت القسام مشاهد قالت إنها لقنص جندي إسرائيلي في الحي.

من ناحيتها أعلنت سرايا القدس إيقاع قوة إسرائيلية تحصنت في مبنى بحي الشجاعية بين قتيل وجريح.

كما قالت إنها فجرت عبوة ثاقب بآلية عسكرية إسرائيلية بمحيط مسجد السالم في الحي.

وأعلنت تنفيذ كمين وصفته بالمحكم مع كتائب القسام ضد قوة إسرائيلية متحصنة في مبنى بقذيفة “تي جي بي” في الحي، وأشارت إلى أنه فور تقدم قوات النجدة تم استهدافها بقذيفة الياسين 105 وتفجير عبوتي ثاقب وشواظ في آليتين عسكريتين.

كما نشرت صورا لاستهداف ناقلة جند إسرائيلية من طراز نمر في الحي.

وبثت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى، صورا لاستهداف مقاتليها لقوات الاحتلال الإسرائيلية المتوغلة في حي الشجاعية بقذائف هاون من عيار 60 مليمترا.

خسائر متزايدة

على الجانب الآخر أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي مقتل ضابط وجندي وإصابة 11 آخرين في هجوم على محور نتساريم وسط قطاع غزة مساء أمس الاثنين.

بقلم /رضوي شريف ✏️✏️📚

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *