اعتبرت صورة عمرها أكثر من 16 عاما من أغرب الصدف حيث يظهر فيها ليونيل ميسي نجم برشلونة السابق مع لامين يامال لاعب النادي الكتالوني الواعد والذي يتوقع له الجميع أن يكون خليفة “ليو”.

وعلى الرغم من أن فارق العمر بين ميسي ولامين يامال 20 عاما، لكن هناك العديد من أوجه التشابه بينهما، وهي أن كلاهما نشأ في أكاديمية “لاماسيا” ويلعب بقدمه اليسرى وتم تصعيده إلى الفريق الأول في سن صغيرة.

وقام منير النصراوي والد الفتى الواعد لامين يامال بنشر صورة عبر حسابه الشخصي بمنصة “إنستغرام”، ظهر فيها ميسي الذي كان لا يزال يشق طريقه نحو النجومية، وهو يبتسم للطفل الرضيع، لامين يامال، بينما تحمله والدته شيلا إيبانا، أثناء الاستحمام.

وأشارت صحيفة “سبورت” الكتالونية، أن صورة ميسي مع الرضيع يامال كانت في ديسمبر 2007، عندما كان عمر الطفل الإسباني من أصول مغربية، 6 أشهر فقط.

وأشارت إلى أن الصورة مملوكة لصحيفة “سبورت” التي كانت تنظم حملة خيرية يقودها لاعبي الفريق الأول في برشلونة، وبفضل هذه المبادرة التقى ميسي مع الطفل لامين يامال والتقطت هذه الصورة.

يذكر أن يامال لديه أكثر من صورة مع ميسي، أثناء خلال تواجد الفتى الإسباني في تدريبات أكاديمية “لاماسيا”، ومؤخرا صرح: “لطالما قلت إن ليونيل ميسي هو أفضل لاعب في التاريخ”……

مي محمد ✍️✍️✍️

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *