جريمة إخفاء جثة

توفى أحد الأشخاص أثناء التجمع مع أصدقائه في سهرة شبابية نتيجة الإصابة بحالة مرضية وهي مرض السكري، وقد نتج عن ذلك إصابة الأصدقاء بالقلق حيال إخبار أهل المتوفي بالوفاة خوفًا من الوقوع بالمشاكل، وقد قاموا بنقل جثة المتوفي إلى مكان بعيد عبر استخدام سيارة أحد الاشخاص الذين كانوا برفقته، وفي صباح اليوم التالي، قام أحد الأهالي بإبلاغ مديرية الأمن، وفي خلال لحظات معدودة تم انتقال رجال الأمن إلى المنطقة التي تم العثور بها على جثة المتوفي، وبعد إجراء التحريات، تم التعرف على جثة المتوفي.

وقد تبين من التحريات أن هذا الشخص المتوفي كان مطلوب القبض عليه في قضايا تبديد، وقضايا شيكات، وإيصالات أمانة، إلا أن الوفاة كانت طبيعية نتيجة الحالة المرضية، وقد اتضح من الإجراءات التي قام بها رجال الأمن أنه كان يقيم بمنزل أحد الأصدقاء، وبعد التحريات تم ضبطهم، وبالفعل قاموا بالاعتراف بنقل الجثة إلى المكان الذي تم العثور عليها بها، وكذلك قاموا بالكشف عن السيارة الذين قاموا باستخدامها في نقل الجثة، وقاموا بالكشف عن متعلقات الشخص المتوفي.

وأوضح الخبير القانوني أن عقوبة الدفن بدون تصريح أو عقوبة إخفاء جثة قتيل يتم الحكم عليه بالسجن لمدة لا تتجاوز العام، كما جاء في نص المادة 239 من قانون العقوبات المصري التي تنص على أنه:” كل من أخفى جثة قتيل أو دفنها بدون إخبار جهات الاقتضاء وقبل الكشف عليها وتحقق حالة الموت وأسبابه يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنة”، وكذلك أوضح الخبير القانوني بأن جريمة إخفاء جثة تعتبر جريمة مستقلة.

عقوبة الدفن بدون تصريح

تتمثل عقوبة كل من يقوم بدفن المتوفي قبل الكشف على المتوفي وبدون استخراج تصريح الدفن بالسجن لمدة لا تتجاوز ال5 سنوات، وكذلك تنص المادة 239 من قانون العقوبات على عقوبة إخفاء جثة على أنه:” يعاقب بالسجن مدة لا تزيد عن 5 سنوات  كل من أخفى جثة قتيل بأي وسيلة من وسائل الإخفاء أو قام بدفنها دون إخبار الجهات المختصة وقبل الكشف عليها وتحقيق حالة الموت وأسبابه”.

عقوبة منع دفن الموتى

بعد التعرف على عقوبة الدفن بدون تصريح نوضح إليك أنه جاءت بعض التعديلات في القانون رقم 137 لعام 1908 بشأن عقوبة منع دفن الموتى، وتتمثل العقوبة كالآتي:

    • يتم الحكم على كل من يعطل، أو يمنع دفن جثة، أو حتى يمنع الصلاة على المتوفي، أو يمنع إتمام غسل الميت، أو يمنع إتمام أي من الطقوس الدينية بالسجن.
    • وكذلك يتم تطبيق غرامة على كل من سبق ذكرهم لا تنقص قيمتها عن 5 آلاف جنيه مصري، ولا تزيد قيمة الغرامة المالية عن 10 آلاف جنيه.
  • أو يمكن تطبيق أي من العقوبتين في بعض الحالات تبعًا لحجم الجرائم التي قام المتهم بارتكابها.
  • والأهم أنه يتم مضاعفة العقوبة في حالة اكتشاف أنه تم ارتكاب الجرائم السابقة بالقوة، أو بالتهديد.

جريمة منع دفن جثة

ظهرت في الآونة الأخيرة ونتيجة لانتشار فيروس كورونا المستجد رفض أحد الأهالي بمحافظة الدقهلية دفن طبيبة توفت أثر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وقد قاموا الأهالي بإشعال النيران في كافة الطرق التي تؤدي إلى المقبرة، بينما قاموا رجال الأمن بإطلاق قنابل الغاز، وتم دفن جثمان الطبيبة، وقد تم اعتقال 15 شخص من أجل التحقيق معهم بشأن الواقعة.

وذلك لأنه قد قام الدكتور شوقي علام بإصدار فتوى مؤكدًا بها أنه لا يجوز أن يتم حرمان إنسان من الحق الشرعي له في الدفن، وبالأخص أن جثمان الطبيبة كان معقمًا بصورة جيدة، وتم التحقق من إتباع مختلف الإجراءات الاحترازية أثناء الدفن.

استخراج تصريح الدفن

بعد التعرف على عقوبة الدفن بدون تصريح نوضح إليك أهم الإجراءات التي يجب عليك القيام بها في حالة توفي أحد الأشخاص، وتتمثل هذه الإجراءات كالآتي:

  • يشترط إبلاغ أقرب وحدة صحة، أو أقرب مكتب صحة من مكان إقامة الشخص المتوفي، ويتمكن أقارب المتوفي حتى الدرجة الرابعة بتقديم هذا البلاغ.
  • يجب أن يتم تقديم بطاقة الرقم القومي الخاصة بالشخص المتوفي، أو يمكن تقديم صورة منها، أو يمكن تقديم إقرار من الشخص الذي قدم البلاغ أنه لا يوجد بطاقة للمتوفي.
  • وكذلك يمكن تقديم صورة من شهادة ميلاد الشخص المتوفي وتعد هذه الوثيقة الأفضل لأنها تتضمن اسم الأم.
  • كما يجب أن يقوم الشخص المبلغ بتقديم صورتين من بطاقة الرقم القومي الخاصة به.
  • بعد ذلك يقوم الشخص المبلغ عن وفاة أحد الاشخاص بملء عدد 2 نسخة من نموذج 32 ويشترط التوقيع عليهما.
  • يتم اصطحاب الشخص المبلغ عن الوفاة لطبيب من مكتب الصحة للكشف عن الشخص المتوفي، وذلك لتشخيص السبب الذي نتج عنه الوفاة.
  • ومن ثم يقوم الطبيب الذي قام بالكشف عن المتوفى بتسجيل سبب الوفاة في السجل الخاص بقيد الوفيات تبعًا لتشخيصه للوفاة.
  • بعد ذلك يشترط أن يقوم الشخص المبلغ بتسليم النموذجين وبطاقة الشخص المتوفي في حالة توافرها إلى الموظف المسؤول في مكتب الصحة.
  • ومن ثم يتمكن الشخص الذي قام بالتبليغ عن الوفاة باستلام تصريح الدفن، ويتسلم شهادة الوفاة بعد أن يتم اعتمادها من الطبيب بصورة مجانية.
  • وجب التنويه بأنه يتم تسجيل المتوفين طوال أيام الاسبوع بالكامل، وكذلك يتم تسجيل المتوفين في العطلات الرسمية.

إجراءات ما بعد الوفاة في مصر

بعدما تعرفنا على عقوبة الدفن بدون تصريح وإجراءات استخراج تصريح الدفن، أردنا توضيح كيفية استخراج شهادة الوفاة من السجل المدني والتي يمكن استخراجها عبر القيام بالإجراءات التالية:

  • يمكنك شراء النموذج، ثم يقوم الشخص الذي يرغب في استخراج شهادة الوفاة باستيفاء كافة البيانات المطلوبة.
  • ومن ثم يجب تقديم الطلب إلى الموظف المسؤول عن استخراج شهادات الوفاة.
  • والأهم أنه يمكنك استلام شهادة الوفاة في اليوم نفسه.

مستندات استخراج شهادة الوفاة

  • يشترط تقديم بطاقة إثبات شخصية للشخص المتوفي، أو يمكن أن يتم تقديم نسخة من بطاقة الرقم القومي.
  • وكذلك يشترط تقديم إقرار من الشخص المقدم طلب للحصول على شهادة الوفاة بأن الشخص المتوفي لا يمتلك بطاقة إثبات شخصية.
  • يجب تقديم نموذج 40 لاستخراج شهادة الوفاة.
  • كما يجب تقديم صورة من شهادة الوفاة في حالة تواجدها عند الرغبة في استخراج شهادة الوفاة المميكنة.
  • والأهم أنه يمكنك استخراج شهادة الوفاة المميكنة بعد تاريخ الوفاة ب21 يومًا، ويمكن استخراجها إلكترونيًا، أو عبر مكتب السجل المدني.

وبهذا نكون أوضحنا عقوبة الدفن بدون تصريح وأهم الإجراءات التي يجب القيام بها لاستخراج تصريح الدفن، وكذلك أوضحنا إليك كافة الإجراءات والأوراق المطلوبة لاستخراج شهادة الوفاة، كما أوضحنا لكم عقوبة إخفاء جثمان المتوفي، وعقوبة منع دفن الجثمان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *